الطبيب الهندي المعالج لأسمن امرأة بالعالم ينفي ما تردد من شائعات اتهامه بالنصب
    في تصريح للطبيب المعالج لأسمن امرأة في إيمان عبد العاطي الدكتور الهندي " مفضل" والذي تم توجيه العديد من الاتهامات له بالنصب على ايمان وأهلها بادعاء علاجها ولكن جاء الطبيب الهندي مصرحا للإعلام المصري وذلك من خلال مداخلة لبرنامج الإعلامي الشهير معتز الدمرداش " 90 دقيقة " والذي يتم اذاعته على قناة المحور مشيرا بأنه قد اتخذ القرار منذ البداية بالتدخل وتحمل المسؤلية الخاصة بحالة إيمان كما انه قدم لها المساعدة من أجل وصولها الى " الهند" إضافة انه قد جاء بنفسه الى مصر من أجل إجراء الكشف عليها، ولم يقتصر الأمر على هذا بل أنه قام بإرسال فريقا طبيا مختصا لاشراف على عملية انتقالها الى المستشفى التي سوف تتكفل بعملية علاجها بالهند.

    كما قام الدكتور " مفضل " بتوجيه دعوة لأي فريق طبي يرغب في تقديم المساعدة في علاج حالة إيمان والاطلاع على ما وصلت له الحالة من تعقيدات طبية، كما أشار الطبيب الهندي " مفضل" بأن هناك وقائع غير حقيقة عن الحالة الصحية الخاصة بحالة إيمان تروجها شقيقتها، مضيفا انه حتى الاثنين الماضي قد تمكن من تقليل وزن ايمان من 500 كيلو الى 171.

    وقد نوه الطبيب الهندي المتبرع لعلاج الحالة الخاصة "إيمان عبد العاطي" بأن الشعب الهندي يقف بجانب حالة إيمان مقدما الدعاء لها نظرا لحالتها الإنسانية لذا لا يجب ان يتم توجيه تهمة النصب او وصفهم بحرامية.

    كما نفى مفضل ما تم التنديد به من محاولة المستشفى بتهديد ايمان بالطرد نظرا لأنه يتم الانقاق على حالتها من خلال صندوق التبرعات التي تم جمعها لأجلها، إضافة انه هناك تنسيق بينه وبين السفير المصري وكذلك القنصلية لأجل ما تؤل اليه حالة ايمان نافيا بشكل تام ما يتردد بتهديدها أو بتهديد الأسرة بطردهم .