استدعت النيابة العامة بقسم النزهة تحت اشراف المستشار شريف معتز حارس مرمى نادي الزمالك محمود عبد الرحيم الذي يشتهر جماهيريا باسم " محمود جنش " من اجل التعرف على المعتدين عليه بالضرب من ضمن مجموعة الاولتراس التي تم القبض عليها ويبلغ عددهم اربعة عشر فردا.

    كان افراد الشرطة قد تمكنوا من القاء القبض على نحو اربعة عشر شخصا من المنتمين الى جماعة اولتراس اهلاوي من منطقة مطار القاهرة وذلك بعدما عادوا من العاصمة الاثيوبية اديس ابابا حيث كانت نقطة ترانزيت للرحلة التي قدموا منها من جنوب افريقيا حيث كانوا هناك من اجل تشجيع النادي الاهلي في مباراة العودة مع فريق بيدفست الجنوب افريقي في المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي بينهما ليتأهل الاهلي الى الدور السادس عشر معتمدا على نتيجة فوزه في مباراة الذهاب في القاهرة حيث تغلب على بيدفست بهدف وحيد.

    حيث يوجه الى افراد الاولتراس المقبوض عليهم تهمة الاعتداء على لاعبي الزمالك بعد عودتهم من مباراة العودة مع فريق رينجرز النيجيري والتي انتهت بخسارة الزمالك بهدفين مقابل هدف وحيد ليعبر الدور الثاني والثلاثين رغم الخسارة حيث كان قد حقق الفوز في مباراة الذهاب في القاهرة بنتيجة اربعة اهداف مقابل هدف وحيد.

    وكان مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك قد قام تحرير محضر متهما فيه عدد من افراد الاولتراس بالتعدي بالضرب على بعض اللاعبين وبناء على ذلك قامت الشرطة بالقاء القبض على المشتبه بهم من اجل التحقيق معهم في الواقعة.

    كانت شرطة مطار القاهرة قد تحفظ على اعضاء الاولتراس عقب وصولهم من اديس ابابا فجر يوم الخميس وتم تسليمهم الى افراد الامن بمديرية امن القاهرة وتم اتباع الاجراءات القانونية اللازمة من اجل بدء التحقيقات معهم.