كشف طريقة غير شرعية لتمرير المكالمات افقدت الدولة 5 ملايين

كشف طريقة غير شرعية لتمرير المكالمات افقدت الدولة 5 ملايين
طريقة غير شرعية لتمرير المكالمات افقدت الدولة 5 ملايين
توصلت شرطة الاتصالات برئاسة اللواء قاسم حسين الى الكشف عن طريقة متكاملة تعمل على تمرير المكالمات الخارجية الدولية بأسلوب غير قانوني تسببت في خسائر مالية فادحة للدولة تقدر بنحو خمسة مليون جنيه.

كانت قد وصلت بيانات الى افراد وضباط شرطة الاتصالات تفيد الى تواجد نظام وطريقة غير مشروعة تعمل على تمرير المكالمات الهاتفية الدولية القادمة الى مصر وذلك عبر الاستعانة بمجموعة من الالات التقنية الحديثة والتي يتم توصيلها بعدد نحو سبع خطوط هاتفية ارضية والتي تم التعاقد عليها من خلال شركة ت ياي داتا لخدمات الانترنت بواقع سرعة اربعة ميجا بجانب التعاقد مع شركة لينك بواقع سرعة اثنين ميجا.

وعلى الفور توجهت لجنة من افراد مباحث شرطة الاتصالات بالتعاون مع افراد وضباط قطاع الامن العام بالاضافة الى مفتشي وافراد الجهاز الوطني الخاص بتنظيم الاتصالات الى بيت الشخص المتهم الكائن في محافظة القاهرة وداخل منزله تم ايجاد نظام متكامل للتحكم ومجموعة من البرامج التي تعمل على تمرير المكالمات الدولية بطريقة غير قانونية من خلال مجموعة من الاجهزة وتم تقدير حجم الخسائر الناتجة عن هذا التلاعب في المكالمات بنحو خمسة مليون جنيه مصري بعد التقديرات التي توصلت اليها الشركة المصرية للاتصالات.

جاء ذلك ضمن الاستراتيجية التي تتبعها شرطة الاتصالات من اجل العمل على ضبط جرائم التي تتعلق بأنظمة الاتصالات وبصفة خاصة تلك التي تتم بشكل غير شرعي او قانوني من خلال تمرير مكالمات هاتفية من خارج البلاد الى داخلها نظرا لما تمثله من خطورة على امن واستقرار الدولة خاصة عندما يتم استغلال ذلك من قبل الخارجين عن القانون بالاضافة الى ما ينتج عنها من خسائر مادية فادحة تؤثر بالسلب على خزينة الدولة.

التعليقات