قتل متسول على يد صديقيه بسبب 1000 جنيه

قتل متسول على يد صديقيه بسبب 1000 جنيه

قتل شخصين من المتسولين في شوارع القاهرة زميلهم الثالث وذلك بعدما علموا انه نجح في جمع مبلغ مالي كبير من التسول خلال هذا اليوم لذا قررا الاستيلاء على ما يملكه بعدما توجها الى المكان الذي ينام فيه وهو اسفل كوبري محرم بك وتخلصا منه عن طريق كتم انفاسه واستوليا على المبلغ وفرا هاربين.

كان قد وردت انباء الى مسئولي قسم رعاية الاحداث الى مقتل شخص متسول يدعى " حمدي " ولم يتم التوصل الى باقي البيانات حوله وذلك على ايدي فردين اخريين من المتسولين احدهما يدعي " ال. ا " وهو يبلغ من العمر سبعة وعشرين عام ويقيم في مركز كفر الدوار بمحافظة البحيرة وهو متهم سابق في عدد من قضايا تحريض الاطفال على الانحراف والثاني هو " ر. ال. " والذي يبلغ ستة وعشرين عاما ويسكن في مدينة الزقازيق في محافظة الشرقية وهو متهم سابق في نحو خمس عشرة قضية مختلفة تتنوع ما بين التسول والسرقة وحمل اسلحة بيضاء وتحريض على الانحراف وكلا المتهمين كان يتركز نشاطهما على التسول.

وبعد تكثيف تحريات رجال الشرطة تم التوصل الى المتهمين المذكورين وبمواجهتهما بالحقائق اعترفا بجريمتهما الشنعاء والتي ارتكبوها من اجل سرقة الاموال التي بحوزة رفيقهما حيث توليا تقييد يديه وقدميه وتغطية وجهه بشال حتى يتم كتم انفاسه وبالفعل فارق الحياة في دقائق معدودة ثم استوليا على المبلغ وفرا هاربين كما اعترفا المتهمان الى قيامهما بصرف المبلغ المستولي عليه.

وقاما المتهمين بالاعلان عن مكان جثة القتيل في احد الاماكن المهجورة بالقرب من كوبري محرك بك خيث قاما بلفه بعدد من البطاطين تم نقل الجثة الى المشرحة وتحرير محضر باقوالهما على ان يتم عرضهما لاحقا على النيابة العامة.