قفا سعد سمير لباسم مرسي انتهى بالحضن

قفا سعد سمير لباسم مرسي انتهى بالحضن
قفا سعد سمير لباسم مرسي انتهى بالحضن

انتهت الازمة التي اثيرت مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة مثل الفيس بوك وتويتر بين لاعب النادي الاهلي سعد سمير ولاعب القلعة البيضاء الزمالك اللاعب باسم مرسي بعد اللقاء الذي جمع بينهم مساء يوم الاثنين واحتضن كلا منهما الاخر ليعبرا عن عدم وجود اي مشاكل بينهما او اي ضغينة بعد الاحتكاك الذي حدث بينهما خلال لقاء القمة رقم 113 الذي جمع بينهما يوم الخميس الماضي وانتهى بالفوز لصالح النادي الاهلي بهدفين مقابل لا شيء للزمالك حيث حدث شد وجذب بين اللاعبين اثناء جريهما للسيطرة على الكرة فجذب باسم مرسي تي شيرت سعد سمير بينما قام سعد عن غير قصد بضرب باسم على القفا.


وكان اللاعبان قد اكدا ارتباطهما بعلاقة صداقة من قبل وان علاقتهما جيدة مشيرين الى ان مواقع التواصل الاجتماعي عادة ما تضخم الامور وتنسج روايات حول احداث لم تحدث بالفعل.


وكان سعد سمير لاعب الاهلي قد صرح من قبل انه لم يكن يعلم شيئا عن الصفعة او القفا التي تسبب بها للاعب الزمالك باسم مرسي غير بعدما تلقى الاتصالات الهاتقية من اصدقائه وعائلته يهنئنه بالفوز وسألوه عن ضربه لباسم.


واكد سعد انه لم يكن يتعمد ضرب باسم وانه لا علاقة لهذا بموضوع الثأر منه بسبب ضرب باسم له خلال مباراة سابقة مع الزمالك خلال نهائي الكأس، وان كل الموضوع انه كان هناك كرة مشتركة بينهما وتسابقا للحصول عليها وكان رأس سمير سابقا لباسم اي انه لم يرى موضع يده حيث تحركت بعفوية واصطدمت بقفا باسم عن غير قصد، واكد سعد احترامه لباسم وانه تجمعهما علاقة صداقة محترمة وقام كلاهما بمصافحة بعضهما البعض وتبادلا الاحضان ردءا لكل الشائعات التي احيطت بهما.