برلماني يصرح ان الفن الهابط اضاع اللغة العربية

برلماني يصرح ان الفن الهابط اضاع اللغة العربية

أعلن النائب بمجلس النواب فايز بركات وعضو لجنة التعليم والبحث العلمي أن اللغة العربية اصبحت ركيكة وضعيفة لدى معظم الشباب نظرا لعدم وجود البرامج التثقيفية واهمال فروع اللغة العربية وفنونها من الادب والشعر ولكنه اشار في نفس الوقت الى ان المصطلحات والمفاهيم العلمية لا يمكن تعريبها فدائما يفضل استخدام المصطلحات العلمية باللغة التي تنحدر منها حتى لا نصبح في معزل ومنأى من العالم.


كما صرح بركات في تصريحات خاصة له لجريدة "اليوم السابع" انه لا داعي للتحدث باللغة العربية الفصحى في الحياة العامة ولكن يجب ان يكون لدى الشباب وجميع الافراد القدرة على فهم الفصحى والقدرة على الكتابة باللغة الفصحى حين يتطلب الامر، وأكد ان للاعلام دور سلبي في هذا الموضوع حيث تسبب في هدر وضياع اللغة.


واوضح العضو البرلماني ان الفن ايضا كان له الأثر السلبي الاكبر حيث بعدما كانت قصائد السيدة ام كلثوم وسيلة غير مباشرة لتعليم اللغة العربية وتنميتها اصبح الفن خلال الفترة الحالية التي نعيشها هابطا لا يقدم الا كل ما هو مبتذل واضاع اللغة العربية.


وعلى مستوى الدراسة والتعليم، اشار بركات ان معلمو اللغة العربية تقع على عاتقهم مسئولية تدريس اللغة العربية بطريقة صحيحة وتعليم الاجيال الحالية اصول وقواعد اللغة الصحيحة، تأتي هذه التصريحات خلال الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية.


ومن جهة اخرى، كان احمد ابو الغيط الامين العام لجامعة الدول العربية قد طالب بتعريب المفاهيم العلمية في محاولة لمحاربة تأثير المد اللغوي الاجنبي وللحفاظ على لغة الضاد وجعلها لغة للعلم كما هي لغة للشعر والادب والفن، كما دعا الى ضرورة احياء اللغة العربية بكل فنونها وادابها المختلفة وجاء ذلك خلال أعمال المنتدى العربي الثاني الذي تناول سبل النهوض باللغة العربية.

التعليقات