فيلم "العساكر" يوتيوب كامل بدون قص المسيء للجيش المصري انتاج قناة الجزيرة حكايات التجنيد الإجباري في مصر

فيلم "العساكر" يوتيوب كامل بدون قص المسيء للجيش المصري انتاج قناة الجزيرة حكايات التجنيد الإجباري في مصر
مشاهدة فيلم العساكر

ننقل بث مباشر مشاهدة فيلم العساكر اون لاين النسخة الاصلية بدون قص للهجوم على الجيش المصري تحت عنوان "حكايات التجنيد الإجباري في مصر" الذى عزمت قناة الجزيرة الاخبارية بث فيديو الفيلم مباشر اليوم 27 نوفمبر على هيئة فيلم وثائقى يدور حول رحلة الشباب المصري الذى انهي حياتة الدراسية والاستعداد لخدمة الوطن بالانضمام الى القوات المسلحة بشكل اجباري من مده سنة الى ثلاثة سنوات، ويحكى فيلم " العساكر حكايات التجنيد الإجباري في مصر" قصة وحياة كل شاب مصري منذ بداية تجهيز الاوراق الى مناطق التجنيد التابعة للقوات المسلحة لاجراء الخطوات القادمة فى استكمال التحاقة بالجيش، ويبدا الفيلم بعرض مشاهد من داخل غرف الكشف الطبي على الدفع المتقدمة للتجنيد وما يمر به الشباب، والتدريبات القاصية التى تدوم فترة 45 يوما كاملا فور انتهاء نتائج الكشف والاختبارات بقول المتقدم لائق لينضم الى صفوف الجيش المصري مصنع الرجال وعرين الابطال، للدفاع على الوطن، ثم بعد اكتمال فترة التدريب ينتقل المجند الى الوحدة الاساسية التى يخدم بها فترة تجنيدة حتى يكمل مشوارة فى صفوف الجيش ويخرج الى الحياة المدنية مره اخري، ولكن قناة الجزيرة تصور الفيلم الوثاقى ان حياة الجنود فى الجيش المصري تشهد اهانة وتعزيب وزل ونسو ان التدريبات القاصية تخرج الابطال التى تتحمل اصعب ظروف الحروب، تحميل فيلم قناة الجزيرة المسيء للجيش المصري.

ونشرة قناة الجزيرة القطرية مجموعة من الصور وبورمو فيديو فيلم العساكر من داخل كتائب ووحدات عسكرية، وتستغل بعض صور التدريبات القاسية لقوات الصاعقة وبعض الاسلحة التى لها تدريبات من انواع خاصة لتحمل جميع ظروف الطبيعية فى حالات الحرب فى مناطق مائية او صحراوية قاصية، وذالك من اجل اظهار صورة للعالم ان الجيش المصري يعذب جنودة من خلال القناة القطرية، وتغفل الجزيرة المنتجة لـ فيلم العساكر ان تدريب الجنود بطرق قاسية هو عرف سائد فى جميع جيوش العالم لخلق جنود اقويا لا يعرفون الخوف فى جميع الظروف وكما هو معروف فى الجيش الامريكى والروسى الذى يظهر من داخل القواعد الحربية ان الجنود يتعرضون لعمليات ايهام بالغرق برميهم فى مستنقع مائى مدة كبيرة لكى يصنع لنفسة مخرج من هذا الهدف، وننقل لكم عبر موقع كل حصري الذى قدم لكم منذ قليل طريقة برمجة القناة الناقلة للفيلم اون لاين مباشر عبر تردد قناة الجزيرة الجديد على النايل سات الناقلة الفيلم المسيء للجيش المصري.

موقف المصرين من فيلم العساكر والتجنيد الاجباري

وقد وجة الاعلام المصري رفضة الكامل لتعدى حكومة دولة قطر على الرئيس عبدالفتاح السيسى والجيش المصري من خلال شاشة الجزيرة التى تبث من الدوحة، وهذا الامر الذى يثير ازمة كبيرة بين الدولتين الايام القليلة القادمة بعد اصرار قناة الجزيرة وعزمها على عرض "فيلم العساكر" للاسائة الى الشعب المصري، الذى غصب بشدة من الدولة القطرية واطلقو الكثير من التعليقات الساخرة من قطر ووصفوها "قصف جبهة" من ابرز تلك التعليقات على مواقع السوشيال ميديا " لما يكون التجنيد إجباري أحسن مانبني قواعد أمريكية" واوضع المصرين عبر حساباتهم الشخصية ان التجنيد فى مصر شرف وكرامة لكل جندي بات ساهراً يحرس فى سبيل الله عن وطنة وارضة واهلة، من خير اجناد الارض.

من هو الجيش القطري

يضم الجيش القطري 70% من افرادة من جنسيات مختلفة "مرتزقة" لا يحملون الجنسية القطرية وليس لهم ولاء يقاتلون فقط من اجل المال، كما اكدت الصحف الغربية وظهر ذالك فى حرب السعودية على اليمن، فقد اعلنت قطر عن مقتل عدد من جنودها وتبين انهم لا يحملون الجنسية القطرية، وفى سنة 2014 طبقة دولة قطر نظام التجنيد الاجبارى بامر صادر من امير قطر، ينص على تكليف كل قطري من عمرة 18 سنة ولم يتجاوز 35 سنة بالانضمام الى الجيش القطري، وقال اللواء مبارك محمد الكميت، رئيس لجنة الخدمة الوطنية ان السلطات تنظر فى امر بمشاركة الفتيات القطريات فى الخدمة الوطنية بسبب نقص الذكور.

وقبل مشاهدة فيلم العساكر نوضح لكم من هو الجيش المصري، تصدر الجيش المصري العربي قائمة اقوى الجيوش العربية لعام 2016 حسب قائمة "غلوبال فاير باور" التى تضم 126 دولة فى العالم ويحصل الجي المصري على المرتبة 12 عالميا والاول عربيا، اما جيش دولة قطر فيحتل المرتبة 15 عربيا و 93 عالميا بعد الجيش الليبى فى المرتبة 73 وهو مقسم حتى الان.

وقام باخرج فيلم العساكر المخرج المصري عماد الدين السيد، الذى ولد بمدينة الاسكندرية ويقيم الان فى قطر، ومن اعمالة السابقة اخرج فيلم وثائقى بعنوان "المندس"، الذى اظهر به مسؤولين في الحكومة المصرية والجيش يستعينوا بالبلطجية الذين يثيرون العنف فى الثورات.

شارك بتعليقك على هذا الفيلم.

التعليقات